مبروك لكفرقرع ... اللجنة اللوائية تصادق على توسيع مساحات التطوير في كفرقرع بـ ١٤٠٠ دونم

مبروك لكفرقرع ... اللجنة اللوائية تصادق على توسيع مساحات التطوير في كفرقرع بـ ١٤٠٠ دونم
    תאריך: 28/07/2019

    قررت اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء برئاسة زئيف بيلسكي امس الاربعاء، وضع تغييرات في التنظيم اللوائي تمكن توسيع مساحات تطوير بلدة كفرقرع بآلاف الدونمات.
    وتمت المصادقة على اضافة ١٤٠٠ دونم لبلدة كفرقرع لصالح مساحات التطوير. وتمكن الخارطة الهيكلية الشاملة للبلدة اضافة حوالي ١٤ الف وحدة سكن ( في المساحة القائمة للبلدة مع الاضافة الجديدة ) لتشمل حوالي ٧٥ الف نسمة.
    وشملت التغييرات المطلوبة توسيع مساحة الخارطة الهيكلية اللوائية ( تمام ٦ ) وايضا تغيير انتشار الاحراش في المنطقة. وستمكن تلك التغييرات التي حظيت بدعم المنظمات الخضراء تقدم الخرائط الهيكلية الشاملة لبلدات وادي عارة من قبل اللجنة اللوائية في حيفا التي قررت ايداعها في عام ٢٠١٨.
    واضافة للقرار ، من المتوقع ان تكمل اللجنة الفرعية التابعة للمجلس اللوائي هذا الاجراء وان تناقش في الاسبوع القادم التغييرات في الخارطة الهيكلية اللوائية ( تمام ٦ ) والخرائط الشاملة لتلك البلدات. وسيمكن اكمال التغييرات من ايداع الخرائط الشاملة للبلدات فعليا وبهذا يمكن تقدم الخرائط المفصلة.
    المحامي فراس أحمد بدحي رئيس مجلس محلي كفرقرع اعرب عن سعادته لهذا القرار والذي جاء تتويجا للجهود المكثفة التي قامت بها إدارة المجلس المحلي لتحسين واقع التخطيط والبناء في كفرقرع , وقال رئيس مجلس محلي كفرقرع :" الف مبروك لكفرقرع على هذا القرار , اقدم شكري للجنة التنظيم والبناء وادي عارة ولطاقم قسم الهندسة في مجلس محلي كفرقرع وكل من عمل واجتهد من اجل تحقيق هذا الإنجاز الغير مسبوق , ابارك قرار الغاء منطقة الصندحاوي كمحمية طبيعية الامر الذي سيساهم في المبادرة لتقديم خرائط تفصيلية للمنطقة لحل مشاكل التخطيط والبناء في منطقة الصندحاوي , اننا نؤكد ان إدارة المجلس المحلي قد وضعت في سلم أولوياتها قضايا التخطيط والبناء وهي ماضية في هذا المضمار قدما من اجل تطوير قضايا الأرض والمسكن والتخطيط والبناء في كفرقرع وقيادتها نحو مستقبل مزدهر ومتطور".
    وبارك رئيس اللجنة اللوائية زئيف بيلسكي هذا القرار قائلا : " ابارك قرار اللجنة اللوائية المصادقة على توسيع مساحات التطوير في كفرقرع. هذه الخطوة الهامة ستمكن افقا تنظيميا على المدى الطويل ويقدم ردا على الزيادة السكانية في السنوات القادمة " .